الصفحة الرئيسية رشاقة لماذا يجب أن يكون تمرين التوازن جزءًا من روتين التمرين؟

لماذا يجب أن يكون تمرين التوازن جزءًا من روتين التمرين؟

562

متى كانت آخر مرة فكرت فيها بالتوازن – جسديًا ومجازيًا – في حياتك؟ بينما يقضي معظمنا أيامنا في الوقوف والمشي والإمساك بالأشياء دون وعي، فإن التوازن الجيد ضروري للقيام بكل من هذه الأنشطة العادية - وكل شيء آخر تقريبًا - بأمان. إن تعزيز مهارات التوازن ليس مجرد شيء يمكن للناجين من السكتات الدماغية أو كبار السن الاستفادة منه، على الرغم من أنهم بالتأكيد أكثر عرضة لخطر السقوط. يمكن للجميع، بدءًا من الرياضيين وحتى الآباء المشغولين، تحسين صحتهم ولياقتهم البدنية من خلال تضمين تمارين التوازن في روتين التمرين العادي.

التوازن، وفقًا لإعادة تأهيل الجسم في التوازن، هو القدرة على التحكم في وضع الجسم (والمحافظة عليه). فكر في التوازن والتحكم اللازمين لشيء بسيط مثل الوقوف على رؤوس أصابعك والوصول إلى شيء ما أعلى الرف المرتفع.

تمارين التوازن مهمة للصحة العامة

نحن جميعا ندرك أهمية تمارين القوة والتحمل والمرونة. غالبًا ما تكون تمارين التوازن أقل شهرة، ولكنها في الواقع النوع الرابع من التمارين المهمة للصحة واللياقة البدنية بشكل عام. تشير أماندا بتلر، المدربة الشخصية ومدربة اللياقة البدنية في The Fhitting Room في نيويورك، إلى أن "الأمر لا يقل أهمية عن أمراض القلب والقوة والمرونة" (عبر Redbook).

تم تصميم تمارين التوازن لتقوية العضلات التي تحميك من السقوط، وخاصة الساقين والعضلات الأساسية. وهي تتضمن عادةً حركات بطيئة ومنهجية مثل رفع الساق أو الطعنات أو حركات بسيطة (لكنها صعبة) مثل المشي من الكعب إلى أخمص القدمين في خط مستقيم أو النهوض من الكرسي دون استخدام ذراعيك. والخبر السار هو أن دمج تمارين التوازن في روتينك لا يتطلب أي معدات أو ظروف خاصة. من السهل دمجها في العديد من الأنشطة اليومية العادية. مجرد الوقوف على ساق واحدة أثناء التحدث على الهاتف سيساعد. تقول روبي آن داربي، المدربة الشخصية المعتمدة من ACE في مدينة نيويورك، "في الأساس، أي شيء يتحدى مركز ثقلك سيحسن توازنك" (عبر SELF).

اترك تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا